القمة ال 20 للإتحاد الافريقي والتحديات

 Raimoq.comImage

القمة 20 للاتحاد الأفريقي، الذي عقد في أديس أبابا، كان حدثا إعلاميا كبيرا في هذا الأسبوع. الاتحاد الأفريقي ومنظمة الوحدة الأفريقية سابقا بعد أن اعتمدت الأهداف الكبرى منذ 50 عاما، منظمة الوحدة الأفريقية وهي واحدة من كبرى المجتمعات في جميع أنحاء العالم التي تحدد الصفة التمثيلية للدفاع القاري للتنمية السياسية والاقتصادية. في هذه المرحلة، وإجراء تقدير الهدف من تعهدات الاتحاد الافريقي خلال نصف القرن الماضي هو جوهر المسألة بالنسبة للمنظمة الافريقية للغاية نفسها وجميع شعوب التي تمثلها في القارة.

الأهداف الكبرى  ضمن ميثاق الاتحاد الافريقي :

تعزيز الوحدة والتضامن بين الدول الأفريقية-
– تنسيق وتكثيف تعاونها وجهودها لتحقيق حياة أفضل لشعوب أفريقيا
التسوية السلمية المنازعات عن طريق التوفيق، التفاوض، الوسيط، أو التحكيم.-

وبإلقاء الضوء على بعثة الاتحاد الافريقي في ما إذا كان قد اتت بثمار في ال50 عاما الماضية  حقيقة أن هذه المنظمة فشلت في  الوفاء بالالتزامات على نحو فعال والأهداف، التي تأسست عليها.

على الرغم من النوايا الحسنة للشعوب الأفريقية بأسرها والقادة المؤسسين ومع توفر موارد تذخر بها القارة، إلا ان ما أنجزه الاتحاد الافريقي في دفع عجلة التنمية في أفريقيا وضمان السلام والأمن كان قليل جدا. ونتيجة لذلك، نجد إن الشعوب الأفريقية ككل لا تفخر ولا تعير اي اهتمام بالمنظمة. منذ اليوم الأول من تأسيسها، وفي كل الاوقات  الاتحاد الافريقي لديه  شلل وخمود في فعاليته المنظمة. في ظل هذا الخمود والشلل، فتحت نافذة من الفرص للتدخل الخارجي، والمشاكل التي تم زرعها  في أجزاء كثيرة من أفريقيا تم تدويلها والترويج عنها، وبالحفاظ على حلول في زاوية، وتشتيت الوقت الذهبي لشعوب القارة في التطور والنماء.
Image
اليأس وندب الوقت والفرص الضائعة  ليست  الحل، ولكن بدلا من ذلك، وعلي الاتحاد الافريقي انقاذ نفسه من هذا الخلل في شؤونه. وكان الهدف من القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي في معايرة طريقة عملها، ولكن دون جدوى. إصلاح جذري، وبالتالي، لا يزال يتحتم من أجل تنظيم لضمان فعالية سعى بعد ولكي أفريقيا لتحقيق التنمية المنشودة وكرامة. وهكذا، علي الأفارقة  إنشاء منظمة مستقلة وديناميكية تحظي بصوت حاسم في المحافل الدولية، والتي لا تخضع للمزايدات الخارجية. إريتريا مرة أخرى يؤكد من جديد حقيقة أن الوقت لشعوب أفريقيا لتقييم مبالاة نظام تقييم الأداء الحالي و وتوجيه نفسها نحو هذه الخطوة لإصلاح جذري  يلزم أن يكون  في امد قريب.

About EritreaNewsRoom

EritreaNewsRoom
This entry was posted in Africa and tagged , , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s